آخـــر الــمــواضــيــع

المسلمون أحق بالعزاء » الكاتب: ahmedsami1406 » آخر مشاركة: ahmedsami1406 والعبث هنا خطير .. » الكاتب: النسر الجارح » آخر مشاركة: ahmedsami1406 الحملة القومية للتطعيم ضد #‏الحصبة و #‏الحصبة_الألمانية من 31 أكتوبر إلى 21 نوفمبر 2015 » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت الفرق بين جنة الفردوس وجنة عدن وجنة الخلود وجنة الماوى » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت والشوْقَ إلى لقائِكَ.... » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت الاسعافات الأولية لضربة الشمس » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت الشرك بالله و الإضرار بالناس حديث لا اصل لة » الكاتب: أبو يوسف » آخر مشاركة: أبو يوسف متى بكى النبي صلى الله عليه وسلم » الكاتب: omair hosam » آخر مشاركة: أبو يوسف جديد لأهل القرآن: أيسر المقال في شرح تحفة الأطفال pdf » الكاتب: محمد رفيق الشوبكي » آخر مشاركة: أبو يوسف جديد لأهل القرآن: اللآلئ الذهبية في شرح المقدمة الجزرية pdf » الكاتب: محمد رفيق الشوبكي » آخر مشاركة: أبو يوسف حقيقة السلطان سليمان القانوني (مسلسل حريم السلطان) » الكاتب: أبو يوسف » آخر مشاركة: أبو يوسف متى نفيق من غفلتنا » الكاتب: المفوض امره لله » آخر مشاركة: المفوض امره لله الضب يشهد بنبوة رسول الله صلى الله عليه وسلم » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى أمة مذنبة ورب غفور » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى طيب عرق رسول الله صلى الله عليه وسلم » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى الهجرة وألطاف الله الخفية » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى الصبر هدية الهجرة للأمة » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المفوض امره لله الأمانة حل مشاكلنا الاقتصادية » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المفوض امره لله دور المريض في نجاح علاج المس و السحر » الكاتب: elhendymm1 » آخر مشاركة: المفوض امره لله حمل المصاحف الكامله لمشاهير القراء برابط واحد » الكاتب: elhendymm1 » آخر مشاركة: أبو يوسف

ضع إعلانك هنا


[ اقرا القران معنا all ] [ عدد مرات العرض 3539584 ] [ عدد النقرات 798 ][ Islam2you Tube ] [ عدد مرات العرض 3355822 ] [ عدد النقرات 472 ]
[ mail request ] [ عدد مرات العرض 3507039 ] [ عدد النقرات 634 ][ dorar_hadith_banner ] [ عدد مرات العرض 3355722 ] [ عدد النقرات 178 ]
[ quranalalameen-hazem ] [ عدد مرات العرض 3444899 ] [ عدد النقرات 523 ][ alalameen Tube ] [ عدد مرات العرض 3355811 ] [ عدد النقرات 303 ]

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    مشرف
    رقم العضوية : 50
    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    المشاركات: 1,803
    التقييم: 10
    مقالات المدونة: 3

    أوسمة العضو

     

    01 (7) ما قاله اعداء الدين عن ( محمد ) صلى الله عليه وسلم







    الحمد لله رب العالمين وصلى الله على نبينا محمد
    وعلى آله وصحبه أجمعين .
    أما بعد



    هيا أعزائى الكرام نقرأ ما قاله اعداء الدين عن ( محمد ) صلى الله عليه وسلم : ===============================================

    1--الكاتب الامريكى المعروف ( مايكل هارت )
    ========================

    فى كتابه المشهور ( الخالدون مائة .. اولهم محمد ) لقد اخترت ( محمد ) فى أول هذه القائمة ,, ولابد ان يندهش كثيرون لهذا الاختيار ومعهم حق فى ذلك .. ولكن ( محمد ) هو الانسان الوحيد فى التاريخ , الذى نجح نجاحا مطلقا على المستوى الدينى والدنيوى .. و ( محمد ) دعا الى الاسلام ونشره كواحد من أعظم الديانات .. واصبح قائدا سياسيا وعسكريا ودينيا .. وبعد 13قرنا من وفاته فان اثر ( محمد ) مايزال قويا متجددا .. واكثر هؤلاء الذين أخترتهم قد ولدوا ونشأوا فى مراكز حضرية , ومن شعوب متحضرة سياسيا وفكريا .. الا ( محمد ) فهو قد ولد سنة 570 ميلادية فى مدينة ( مكة ) جنوب شبه الجزيرة العربية , فى منطقة متخلفة من العالم القديم .. بعيدا عن مراكز التجارة والحضارة والثقافة والفن ....... وقد مات أبوه وهو لم يخرج بعد الى الوجود .. وماتت أمه وهو فى السادسة من عمره .. وكانت نشأته فى ظروف صعبة متواضعة وكان لايقرأ ولا يكتب , لقد آمنت بأن ( محمد ) هو أعظم الشخصيات اثرا فى تاريخ الانسلنية كلها

    2-- ويقول الكاتب الانجليزى ( برناردشو )
    ========================


    ان العالم احوج مايكون الى رجل فى تفكير ( محمد ) هذا النبى الذى وضع دينه دائما موضع الاحترام والاجلال ,وانى ارى كثيرا من بنى قومى قد دخلوا هذا الدين على بينة .. وسيجد هذا الدين مجاله الفسيح فى هذه القارة ( اوربا ) , واذا أراد العالم النجاة من شروره , فعليه بهذا الدين .. انه دين السلام والتعاون والعدالة .. فى ظل شريعة متمدينة ..محكمة .. لم تنس امرا من امور الدنيا الا رسمته . ووزنته بميزان لا يخظىء أبدا .. ولقد الفت كتابا عن ( محمد ) ولكنه صودر لخروجه على تقاليد الانجليز ,,,,,,


    3--ويقول الشاعر الفرنسى الكبير ( لامارتين )
    ===========================

    ان ( محمد ) فوق البشر ودون الاله ... فهو رسول بحكم العقل .. ودلالات المعجزات تؤيد هذا .. وان اللغز الذى حله ( محمد ) فى دعوته , فكشف فيها عن القيم الروحيه , ثم قدمها لأمته العرب دينا سماويا , وسرعان ما آمنوا به .. هو أعلى مارسمه الخالق لبنى البشر ...................


    4--وقال الكاتب الالمانى المعروف ( دريترسى ) ===========================

    ان علوم الطبيعة والفلك والفلسفة والرياضيات التى انعشت اوربا فى القرن العاشر للميلاد مقتبسة من قرآن ( محمد ) بل ان اوربا مدينة للاسلام الذى جاء به ( محمد )

    5-- وقال الاستاذ الكندى ( جيبون )
    ======================

    ان دين ( محمد ) خال من الشكوك والظنون .. والقرآن اكبر دليل على وحدانية الله بعد ان نهى ( محمد ) عن عبادة الاصنام والكواكب .. ,, وبالجملة فان دين ( محمد ) اكبر من ان تدرك عقولنا الحالية اسراره .. ومن يتهم ( محمد ) أو دينهفانما يكون ذلك من سوء التدبر , أو بدافع من العصبية *وخير مافى الانسان أن يكون معتدلا فى آرائه , ومستقيما فى تصرفاته .......


    6--وقال الكاتب الانجليزى الكبير ( توماس كارلايل ) =============================

    من العار ان يصغى أى انسان متمدين من ابناء هذا الجيل الى وهم قائلين ان دين الاسلام كذب .. وان ( محمد ) لم يكن على حق .. هل رأيتم رجلا كذابا يستطيع ان يخلق دينا ..ويتعهده بالنشر بهذه الصورة ؟ ان الرسالة التى اداها ( محمد ) ماهى الا الصدق والحق .. وماطلمته الا صوت حق صادق صادر من العالم المجهول ,, وماهو الا شهاب اضاء العالم اجمع .. ذلك أمر الله .. وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء ... لقد كان منفردا بنفسه العظيمة .. ولقد كان سر الوجود يسطع أمام عينيه بأهواله ومحاسنه ومخاوفه .. لهذا جاء صوت هذا الرجل منبعثا من قلب الطبيعة ذاتها .. لهذا وجدنا الآذان مصغية والقلوب لما يقول واعية , لقد كان زاهدا متقشفا فى مسكنه ومأكله ومشربه وملبسه , وسائر اموره وأحواله , فكان طعامه - عادة- الخبز والماء .. وكثيرا ما تتابعت الشهور ولم توقد بداره نار .. فهل بعد ذلك مكرمة ومفخرة ,,؟ وحبذا ( محمد ) من رجل متقشف , خشن الملبس والمأكل , مجتهد فى الله , دائب فى نشر دين الله , غير طامع الى ما يطمع اليه غيره من رتبة أو دولة أو سلطان .....ولو كان غير ذلك لما استطاع ان يلاقى من العرب الغلاظ احتراما واجلالا واكبارا , ولما استطاع أن يقودهم ويعاشرهم معظم وقته , ثلاثا وعشرين سنة ملتفون حوله , يقاتلون بين يديه ويجاهدون معه . لقد كان فى قلوب العرب جفاء وغلظة . وكان من الصعب قيادتهم وتوجيههم , لهذا كان من يقدر على ترويضهم وتذليلهم بطلا والله ,, ولولا ماوجدوا فيه من آيات النبل والفضل لما خضعوا لارادته , ولما انقادوا لمشيئته ... وفى ظنى أنه لو وضع قيصر ( امبراطور الروم ) بتاجه وصولجانه وسط هؤلاء القوم بدل هذا النبى ..لما استطاع ( قيصر ) ان يجبرهم على طاعته , كما استطاع هذا النبى فى ثوبه المرقع .. هكذا تكون العظمة ,,وهكذا تكون البطول’ ,, وهكذا تكون العبقرية ........ وقال ( كارلايل ) ايضا : ولقد أخرج الله العرب بالاسلام من الظلمات الى النور .. وأحيا به من العرب امة هامدة .. وهل كانت الا فئة من الاعراب الرحل خاملة فقيرة تجوب الصحراء , منذ بدء وجودها ... لايسمع لها صوت , ولا تحسمنها حركة فأرسل الله لهم نبيا بكلمة من عنده , ورسالة من قبله ..فاذا الخمول قد استحال شهرة .. والغموض نباهة .. والضعة رفعة والضعف قوة .. وعم نوره الارجاء .. وماهو الا قرن بعد هذا الحادث , حتى اصبح لدولة العرب لجل فى الهند ورجل فى الاندلس , ومازال للأمة العربية رقى فى سلم المجد , مادام مذهبها اليقين , ومنهاجها الايمان ..

    7--وقال الكاتب الروسى الشهير ( تولستوى )
    ===========================

    لاريب أن هذا النبى من كبار الرجال المصلحين ,, الذين خدموا الهيئة الاجتماعية خدمة جليلة ,, ويكفيه فخرا أنه هدى أمة بأكملها الى نور الحق , وجعلها تتجه للسلام وتتوقف عن سفك الدماء وتقديم الضحايا ...


    8--وقال اللورد ( هيدلى ) الانجليزى الذى دخل الاسلام بعد تفكير وأقتناع : =========================================

    لقد فكرت .. وصليت اربعين سنة , لكى اصل الى الحل الصحيح .. ويجب ان اعترف ايضا ان زيارتى للشرق ملأتنى احتراما عظيما للدين المحمدى السلس , الذى يجعل الانسان يعبد الله حقيقة طول مدة الحياة ,,لا فى ايام الآحاد فقط .... ان الاسلام هو الدين العالمى حقا .. وقد كان النبى صلى الله عليه وسلم مثابرا .. ولايخشى اعداءه ,*لأنه كان يعلم انه مكلف بهذا العمل من عند الله ومن كلفه بهذا العمل لن يتخلى عنه .. ولقد اثارت تلك الشجاعة التى كانت حقا احدى مميزاته واوصافه العظيمة اعجاب واحترام الكافرين , واولئك الذين كانوا يتمنون قتله ومع ذلك فقد ازداد اعجابنا به أيام انتصاره ( بالمدينة ) عندما كانت له القوة , والقدرة على الانتقام .. ولكنه لم يفعل , وعفا عن كل اعدائه .. عفا بلا قيد ولا شرط عن كل هؤلاء الذين اضطهدوه وعذبوه ونفوه من ( مكة ) وأغنى فقراءهم , وعفا عن أشد اعدائه بعد أن أصبحت حياتهم فى قبضة يده .. وتحت رحمته .. تلك الاخلاق الربانية التى أظهرها النبى الكريم , اقنعت العرب بأن صاحبها يجب الا يكون الا من عند الله ,,,,,,,,,, ويستمر اللورد ( هيدلى ) قائلا : نحن نعتبر أن نبى بلاد العرب الكريم ذو اخلاق متينة , وشخصية حقيقية وزنت واختبرت فى كل خطوة من خطوات حياته ,, فلم نجدفيها أى نقص ابدا .. وبما أننا نحتاج الى نموذج كامل للشخصية الانسانية يفى بحاجتنا فى خطوات الحياة .. فاننا نجد ان حياة النبى المقدس تسد تلك الحاجة ....... حياة ( محمد ) كمرآة امامنا تعكس علينا التعقل الراقى .. والسخاء والكرم .. والشجاعة والاقدام .. والصبر والحلم ..والوداعة والعفو .. وباقى الصفات الاساسية والاخلاق الجوهرية التى تكون الانسانية ونرى ذلك فيها بألوان وضاءة .. خذ اى وجه من وجوه الآداب السامية ,,وانت تتأكد انك تجده واضحا فى احدى حوادث حياته .... و ( محمد ) وصل الى اعظم قوة وعندما وقع اعداؤه تحت يده , وجدوا منه شفقة لامثيل لها وكان هذا سببا فى هدايتهم وايمانهم .


    9-- وقال الدكتور ( جرينييه ) الذى كان عضوا بمجلس النواب الفرنسى وهو يتحدث عن سبب دخوله الاسلام : =============== =============

    انى تتبعت كل اللآيات القرآنية التى لها صلة بالعلوم الطبية والصحية والطبيعية , التى درستها فى صغرى وأعلمها جيدا فوجدت هذه الآيات منطبقة كل الانطباق على العلوم الحديثة . فأسلمت ... لأنى تأكدت أن ( محمد ) صلى الله عليه وسلم أتى بالحق الواضح منذ اكثر من الف سنة .. من قبل أن يكون هناك معلم او مدرس من البشر يعرف هذه العلوم ...... ولو أن كل صاحب فن من الفنون , او علم من العلوم , قارن كل الآيات القرآنية بما تعلم جيدا كما قارنت أنا ........ =========== لأسلم بلا شك .. ان كان عاقلا خاليا من الأغراض ,


    10-- وقال الأب ( اسكندر توماس ) المؤلف الفرنسى المشهور : =====================================

    كان ( محمد ) معجزة الشرق لما فى دينه من تعاليم .. وما فى اخلاقه من سمو ورفعة ... ومافى صفاته من محامد ..


    11-- وقال الدكتور ( هارون ماركوس ) استاذ الفلسفة الامريكى يخاطب قومه :
    ==============================================

    تعالوا الى كلمة سواء بيننا ننصف بها الأسلام الحنيف , ونبيه الكريم العظيم ( محمد ) ولنجعل موضوعنا اليوم : الحكومة الاسلامية فى صدر الاسلام .. ولنستعرض تنظيماته فى عهد ذلك الرسول الكريم , لنبين أن الصحابة والخلفاء وقادة الاسلام كانوا يقومون بواجباتهم بكل أمانة ودقة وفقا للشريعة الغراء التى جاء بها ( محمد ) ولم يكن فى فجر الاسلام شيع ولا أحزاب .. با على العكس من ذلك , كانت الحكومة الاسلامية تمثل جميع المسلمين تمثيلا صحيحا .. وكان كل مسلم يشد على ازر اخيه المسلم , ويشعر بأن من الحق والواجب عليه أن يشعر بشعوره ويتألم لألمه . وكان عدل ( محمد ) منتشرا بين المسلمين وكان ( محمد ) زعيما ,وقائدا سياسيا بكل مافى الزعامة السياسية من معان سامية رفيعة .. وبأروع الصور التى عرفها الانسان . ويجدر بى وأنا أتحدث عن الزعامة السياسية أن انفى أكذوبة لاتزال عالقة بأذهان ناقصى العقول الذين ليس عندهم رأى سليم .. تلك الأكذوبة هى مايردده اولئك

    الذين يقولون انه لا علاقة بين الدين والسياسة ... وانه لا توجد رابطة بينهما فهذا الرأى خطأ كبير ......


    12--وقال الزعيم الهندى الكبير ( جواهر لال نهرو ) الذى كان رئيسا لوزراء الهند : ===============================================

    كان ( محمد ) واثقا بنفسه ورسالته وبهذه الثقة وهذا الايمان هيأ لأمته اسباب القوة والعزة والمنعة .. وحولها من قوم يسكنون الصحراء الى سادة يفتحون نصف العالم المعروف فى زمانهم .. وان قصة انتشار العرب فى آسيا وأفريقيا وأوربا .. والحضلرة الراقية والمدنية الزاهرة التى قدموها للعالم هى أعجوبة من أعاجيب الزمان والتاريخ ....


    13--أما ( فولتير ) الأديب والفيلسوف والمفكر الفرنسى الكبير فقد قال :
    ===========================================

    ان فى نفس ( محمد ) لشيئا عجيبا طريفا رائعا يحمل الانسان على الاعجاب والتقدير .. لقد وقف وحده يدعو الى الله ويتحمل الأذى فى سبيل الله وفى سبيل هذه الدعوة سنوات كثيرة وأمامه جموع المشركين يبذلون جهدهم لمحاربته وقتل فكرته ,,,,, =================== انه يستحق كل تقدير وتمجيد ============= وقال الله تعالى فى كتابه العظيم القرآن العظيم لنبيه المختار ( وما أرسلناك الا رحمة للعالمين ) فالحمد لله على فضله ونعمته ومنه وكرمه ان هدانا للاسلام وكفى بها نعمة رب اوزعنى ان اشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى والدى وأن أعمل صالحا ترضاه وأدخلنى برحمتك فى عبادك الصالحين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    من كتاب السيرة النبوية للاستاذ أحمد نجيب الجزء 13 الصادر عن مؤسسة اخبار اليوم .
    التعديل الأخير تم بواسطة المفوض امره لله ; 7th July 2010 الساعة 07:52 PM

  2. #2
    مشرفة عامة على المنتدى
    علم الدولة:
    رقم العضوية : 71
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    المشاركات: 663
    التقييم: 10
    الدولة : الشرقيه - مصر
    العمل : طبيب تكليف

    أوسمة العضو

     

    جزاك الله خيرا اخي على هذا الموضوع المفيدgifnb..jpg

  3. #3
    مشرف
    رقم العضوية : 50
    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    المشاركات: 1,803
    التقييم: 10
    مقالات المدونة: 3

    أوسمة العضو

     

    وقال الله عنه صلى الله عليه وسلم وماأرسلنا الا رحمة للعالمين (صدق الله العظيم ) كما قال وانك لعلى خلق عظيم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

webune

flagcounter

احصائيات وترتيب الموقع


Free Page Rank Tool