آخـــر الــمــواضــيــع

المسلمون أحق بالعزاء » الكاتب: ahmedsami1406 » آخر مشاركة: ahmedsami1406 والعبث هنا خطير .. » الكاتب: النسر الجارح » آخر مشاركة: ahmedsami1406 الحملة القومية للتطعيم ضد #‏الحصبة و #‏الحصبة_الألمانية من 31 أكتوبر إلى 21 نوفمبر 2015 » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت الفرق بين جنة الفردوس وجنة عدن وجنة الخلود وجنة الماوى » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت والشوْقَ إلى لقائِكَ.... » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت الاسعافات الأولية لضربة الشمس » الكاتب: لك عدت » آخر مشاركة: لك عدت الشرك بالله و الإضرار بالناس حديث لا اصل لة » الكاتب: أبو يوسف » آخر مشاركة: أبو يوسف متى بكى النبي صلى الله عليه وسلم » الكاتب: omair hosam » آخر مشاركة: أبو يوسف جديد لأهل القرآن: أيسر المقال في شرح تحفة الأطفال pdf » الكاتب: محمد رفيق الشوبكي » آخر مشاركة: أبو يوسف جديد لأهل القرآن: اللآلئ الذهبية في شرح المقدمة الجزرية pdf » الكاتب: محمد رفيق الشوبكي » آخر مشاركة: أبو يوسف حقيقة السلطان سليمان القانوني (مسلسل حريم السلطان) » الكاتب: أبو يوسف » آخر مشاركة: أبو يوسف متى نفيق من غفلتنا » الكاتب: المفوض امره لله » آخر مشاركة: المفوض امره لله الضب يشهد بنبوة رسول الله صلى الله عليه وسلم » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى أمة مذنبة ورب غفور » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى طيب عرق رسول الله صلى الله عليه وسلم » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى الهجرة وألطاف الله الخفية » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المراقى الصبر هدية الهجرة للأمة » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المفوض امره لله الأمانة حل مشاكلنا الاقتصادية » الكاتب: المراقى » آخر مشاركة: المفوض امره لله دور المريض في نجاح علاج المس و السحر » الكاتب: elhendymm1 » آخر مشاركة: المفوض امره لله حمل المصاحف الكامله لمشاهير القراء برابط واحد » الكاتب: elhendymm1 » آخر مشاركة: أبو يوسف

ضع إعلانك هنا


[ اقرا القران معنا all ] [ عدد مرات العرض 3705175 ] [ عدد النقرات 798 ][ Islam2you Tube ] [ عدد مرات العرض 3521413 ] [ عدد النقرات 472 ]
[ mail request ] [ عدد مرات العرض 3672630 ] [ عدد النقرات 635 ][ dorar_hadith_banner ] [ عدد مرات العرض 3521313 ] [ عدد النقرات 178 ]
[ quranalalameen-hazem ] [ عدد مرات العرض 3610490 ] [ عدد النقرات 523 ][ alalameen Tube ] [ عدد مرات العرض 3521402 ] [ عدد النقرات 304 ]

النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    مشرف
    رقم العضوية : 50
    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    المشاركات: 1,803
    التقييم: 10
    مقالات المدونة: 3

    أوسمة العضو

     

    35 جويرية بنت الحارث رضي الله عنها أم المؤمنين





    نسبها


    هي بَرَّة بنت الحارث بن أبي ضرار بن مالك بن جذيمة (14 ق.هـ- 56هـ/ 608- 676م)، وجذيمة هو المصطلق من خزاعة،
    قال ابن سعد وغيره : بنو المصطلق من خزاعة . وكان زوجها ، قبل أن يسلم ، ابن عمها مسافع بن صفوان ابن أبي الشفر فقُتل يوم المُرَيْسِيع


    وهي غزوة بني المصطلق في سنة خمس من التاريخ، وقيل في سنة ست، ولم يختلفوا أنه أصابها في تلك الغزوة، وكانت قبله تحت مسافع بن صفوان المصطلقي.

    المريسيع: اسم ماء في ناحية قديد إلى الساحل. انظر: ياقوت الحموي: معجم البلدان 5/118.
    . أبوها هو الحارث بن أبي ضرار سيِّد بني المصطلق، وزعيم قومه.
    كان اسمها برة فسماها رسول الله صلى الله عليه وسلم جويرية وكانت من أجًمل النساء وأعظمهن

    - عن ابن عباس قال : خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من عند جويرية وكان اسمها برة فحول اسمها فخرج وهي في مصلاها ورجع وهي في مصلاها فقال لم تزالي في مصلاك هذا قالت نعم قال قد قلت بعدك أربع كلمات ثلاث مرات لو وزنت بما قلت لوزنتهن سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته
    الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 1503
    خلاصة حكم المحدث: صحيح






    حالها في الجاهلية:

    كانت سيدة نساء قومها، وكان أبوها قائد بني المصطلق الذين كانوا يجمعون للنبي صلى الله عليه وسلم:



    عمرها عند الإسلام:


    قال ابن عمر: وأخبرني محمد بن يزيد عن جدته - وكانت مولاة جويرية بنت الحارث - عن جويرية رضي الله عنها قالت: تزوجني رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا ابنة عشرين سنة، قالت توفيت جويرية سنة خمسين وهي يومئذ ابنة خمس وستين سنة وصلى عليها مروان بن الحكم.




    غدر بني المصطلق

    بلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم أن بني المصطلق يجمعون له
    وقائدهم الحارث بن أبي ضرار أبو جويرية بنت الحارث زوج رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما سمع بهم رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج إليهم حتى لقيهم على ماء لهم يقال له المريسيع من ناحية قديد إلى الساحل فتزاحف الناس واقتتلوا فهزم الله بني المصطلق وقتل الحارث بن أبي ضرار أبا جويرية وقتل من قتل منهم ونفل رسول الله صلى الله عليه وسلم أبناءهم ونساءهم وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم أصاب منهم سبيا كثيرا قسمه بين المسلمين وكان فيما أصاب يومئذ من النساء جويرية بنت أبي ضرار سيدة قومها
    الراوي: عاصم بن عمر بن قتادة و عبدالله بن أبي بكر و محمد بن يحيى بن حبان المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم:
    خلاصة حكم المحدث: رجاله ثقات
    6/145


    وقد رأت السيدة جويرية بنت الحارث رؤيا قبل قدوم النبي بثلاث ليالٍ، فتقول رضي الله عنها: "رأيتُ قبل قدوم النبي بثلاث ليالٍ كأنَّ القمر أقبل يسير من يثرب حتى وقع في حجري، فكرهتُ أن أخبر بها أحدًا من الناس، حتى قَدِم رسول الله ، فلمَّا سُبِينَا رجوتُ الرؤيا، فلمَّا أعتقني وتزوَّجني، والله ما كلَّمته في قومي حتى كان المسلمون هم الذين أرسلوهم، وما شعرتُ إلاَّ بجاريةٍ من بنات عمِّي تخبرني الخبر، فحَمِدت الله "[4].






    زواجها من رسول الله وبركتها على قومها

    كانت السيدة جويرية -رضي الله عنها- بركة على قومها، فقد أعتق المسلمون الكثير من قومها ببركة زواجها من النبي ؛ فعن عائشة -رضي الله عنها- قالت:

    لما قسم رسول الله صلى الله عليه وسلم سبايا بني المصطلق وقعت جويرية بنت الحارث في السهم لثابت بن قيس بن الشماس أو لابن عم له وكاتبته على نفسها وكانت امرأة حلوة ملاحة لا يراها أحد إلا أخذت بنفسه فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم تستعينه في كتابتها قالت فوالله ما هو إلا أن رأيتها على باب حجرتي فكرهتها وعرفته أنه سيرى منها ما رأيت فدخلت عليه فقالت يا رسول الله أنا جويرية بنت الحارث بن أبي ضرار سيد قومه وقد أصابني ما لم يخف عليك فوقعت في السهم لثابت بن قيس بن الشماس أو لابن عم له فكاتبته على نفسي فجئتك أستعينك على كتابتي قال فهل لك في خير من ذلك قالت وما هو يا رسول الله قال أقضي كتابتك وأتزوجك قالت نعم يا رسول الله قال قد فعلت قالت وخرج الخبر إلى الناس أن رسول الله صل الله عليه والسلم تزوج جويرية بنت الحارث فقال الناس أصهار رسول الله صلى الله عليه وسلم فأرسلوا ما بأيديهم قالت فلقد أعتق بتزويجه إياها مائة أهل بيت من بني المصطلق فما أعلم امرأة أعظم بركة على قومها منها
    الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: إرواء الغليل - الصفحة أو الرقم: 5/37
    خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن


    انها أ عظم امرأة بركة على قومها:

    ولما رأى بنى المصطلق هذا السمو وهذا العفو والكرم , أسلموا جميعا وآمنوا بالله ورسوله فكانت جويرية أيمن أمرأة على قومها , وهذا ما كان رجوه النبى صلى الله عليه وسلم من نجاح دعوته بين الناس فهل تجد النفوس الحكيمة رأيا أسمى من هذا الذى رآه الرسول العطيم ؟

    انه الرأى الثاقب والحكمة العظيمة وحاشا ثم حاشا لله أن يرى غير رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا الرأى الذى تحز الجباه ساجدة لله الذى علم الرسول مالم يكن يعلم ,,,,

    وهذا الموقف يقودنا الى الحديث عن بعض زيجات النبى صلى الله عليه وسلم حتى لا تظل فئة منا أسيرة الشبهات وضحية الغمزات واللمزات التى أثارها أعداء الاسلام ونبيه صلى الله عليه وسلم من مستشرقين ومستغربين على حد سواء فتحوا من خلالها ثغرة الى قلوب وعقول الناس يسرحون ويمرحون ويطعنون .. قاتلهم الله انى يؤفكون ...

    من كتاب السيرة النبوية لابن هشام
    عبد الملك بن هشام بن أيوب الحميري

    قال ابن هشام : حدثنا بهذا الحديث زياد بن عبد الله البكائي ، عن محمد بن إسحاق ، عن محمد بن جعفر بن الزبير ، عن عروة ، عن عائشة .

    قال ابن هشام : ويقال : لما انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم من غزوة بني المصطلق ، ومعه جويرية بنت الحارث ، فكان بذات الجيش ، دفع جويرية إلى رجل من الأنصار وديعة ، وأمره بالاحتفاظ بها ، وقدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ، فأقبل أبوها الحارث بن أبي ضرار بفداء ابنته ، فلما كان بالعقيق [ ص: 646 ] نظر إلى الإبل التي جاء بها للفداء ، فرغب في بعيرين منها ، فغيبهما في شعب من شعاب العقيق ، ثم أتى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا محمد ، أصبتم ابنتي ، وهذا فداؤها ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فأين البعيران اللذان غيبت بالعقيق في شعب كذا وكذا ؟ فقال الحارث : أشهد أن لا إله إلا الله ، وأنك رسول الله ، صلى الله عليك ، فوالله ما اطلع على ذلك إلا الله تعالى فأسلم الحارث ، وأسلم معه ابنان له وناس من قومه ، وأرسل إلى البعيرين ، فجاء بهما ، فدفع الإبل إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، ودفعت إليه ابنته جويرية ، فأسلمت وحسن إسلامها ، وخطبها رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أبيها ، فزوجه إياها ، وأصدقها أربع مئة درهم ، وكانت قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ابن عم لها يقال له عبد الله .

    قال ابن هشام : ويقال اشتراها رسول الله صلى الله عليه وسلم من ثابت بن قيس ، فأعتقها وتزوجها ، وأصدقها أربع مئة درهم .




    حرة أبية.. تكره الرق والعبودية..
    ويظهر هذا واضحا جليا حينما حاولت افتداء نفسها من الرق بالاكتتاب، فكاتبت على نفسها واتفقت مع ثابت بن قيس بن شماس الأنصاري رضي الله عنه على مبلغ من المال تدفعه له مقابل عتقها، رغم أنها لم تكن تملك ما تفك به نفسها؛ إذ أنها أتت رسول الله صلى الله عليه وسلم وطلبت منه أن يعينها على المكاتبة.






    حليمة.. تعتق من حر مالها..
    ان جويرية زوج النبي صلى الله عليه وسلم ارادت أن تعتق غلام


    أن جويرية قالت للنبي صلى الله عليه وسلم إني أريد أن أعتق هذا الغلام قال أعطه خالك الذي في الأعراب يرعى عليه فإنه أعظم لأجرك
    الراوي: جابر بن عبدالله الأنصاري المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 8/156
    خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح







    أثر الرسول صلى الله عليه وسلم في تربيتها:

    كان لا بد أن يكون للرسول صلى الله عليه وسلم أثر كبير في تربيتها، حتى أعدها لتكون أمّا للمؤمنين، فتأثرت به رضي الله عنها في عبادتها، فكانت تصوم من النوافل الكثير، حتى صامت يوم جمعة منفردا وأمرها الرسول صلى الله عليه وسلم بأن تفطر، وكانت تظل تذكر الله بعد الفجر حتى الشروق كما كان الرسول صلى الله عليه وسلم يفعل ذلك.






    بعض المواقف من حياتها مع الرسول صلى الله عليه وسلم


    ألم أعظم صداقك..؟
    عن مجاهد قال:
    قالت جويرية بنت الحارث لرسول الله صلى الله عليه وسلم إن أزواجك يفخرن علي يقلن لم يتزوجك رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما أنت ملك يمين فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ألم أعظم صداقك ألم أعتق أربعين رقبة من قومك
    الراوي: مجاهد المحدث: الألباني - المصدر: إرواء الغليل - الصفحة أو الرقم: 5/38
    خلاصة حكم المحدث: إسناده مرسل صحيح



    فأفطري...

    - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل على جويرية بنت الحارث وهي صائمة يوم الجمعة ، فقال : أصمت أمس ؟ قالت ؟ لا . قال : فتصومين غدا ؟ قالت لا . قال فأفطري . الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن خزيمة - الصفحة أو الرقم: 2163
    خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح، لكن أعله الحافظ بالمخالفة


    هل من طعام..؟

    عن ابن شهاب أن عبيد بن السباق قال: إن جويرية زوج النبي صلى الله عليه وسلم أخبرته أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل عليها فقال:
    هل من طعام ؟ قالت : لا . والله ! يا رسول الله ! ما عندنا طعام إلا عظم من شاة أعطيته مولاتي من الصدقة . فقال : قريبة . فقد بلغت محلها
    الراوي: جويرية بنت الحارث المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1073
    خلاصة حكم المحدث: صحيح



    لقد كان صلى الله عليه وسلم فى كل زيجاته مثلا أعلى فى النزعة الانسانية , فالنبى أولى بالمؤمنين من أنفسهم لا تشده الى المرأة شهوة الا بقدر ماركب الله تعالى فى ذاته الشريفة , وكيانه البشرى من غير أن تكون هى المحور ...






    فضلها وكثرة ذكرها لله

    وقد رُوي عنها أنها كانت تُكثر التسبيح، وهو من فضائلها رضي الله عنها؛
    فعنها قالت

    أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج من عندها بكرة حين صلى الصبح ، وهي في مسجدها . ثم رجع بعد أن أضحى ، وهي جالسة . فقال " ما زلت على الحال التي فارقتك عليها ؟ " قالت : نعم . قال النبي صلى الله عليه وسلم " لقد قلت بعدك أربع كلمات ، ثلاث مرات . لو وزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن : سبحان الله وبحمده ، عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته " . الراوي: جويرية بنت الحارث المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2726
    خلاصة حكم المحدث: صحيح







    بعض المواقف من حياتها مع الصحابة

    مع عمر وفرضه لها ستة آلاف:

    عن مصعب بن سعد أن عمر بن الخطاب

    أن عمر رضي الله عنه فرض لأهل بدر خمسة آلاف ، وفرض لأمهات المؤمنين في عشرة آلاف وفضل عائشة بألفين لحب رسول الله صلى الله عليه وسلم لا صفية ولا جويرية فرض لهما ستة آلاف وفرض لنساء من نساء المهاجرين في ألف منهن أم عبد
    الراوي: مصعب بن سعد المحدث: ابن كثير - المصدر: مسند الفاروق - الصفحة أو الرقم: 2/477
    خلاصة حكم المحدث: إسناده جيد







    علمها وقنوتها

    بعد وفاة رسول الله التزمتْ -رضي الله عنها- التعبُّد والقنوت لله تعالى، وقد نَقلتْ عن رسول الله مجموعة من الأحاديث؛ فقد حدَّث عنها:
    ابن عباس، وعُبَيْد بن السباق، وكُرَيْب مولى ابن عباس، ومجاهد، وأبو أيوب يحيى بن مالك الأزدي، وجابر بن عبد الله. بلغ مسندها في كتاب بقيِّ بن مخلد سبعة أحاديث؛ منها أربعة في الكتب الستَّة، عند البخاري حديث، وعند مسلم حديثان، وقد تضمَّنت مرويَّاتها أحاديث في الصوم في عدم تخصيص يوم الجمعة بالصوم، وحديثًا في الدعوات في ثواب التسبيح، وفي الزكاة في إباحة الهدية للنبي وإن كان المُهْدِي مَلَكها بطريق الصدقة، كما روتْ في العتق.








    وفاتها

    تُوُفِّيتْ أُمُّ المؤمنين جويرية بنت الحارث -رضي الله عنها- سنة 56 من الهجرة، وهي في السبعين من عمرها، أو في الخامسة والستين، وقد صلَّى عليها مروان بن الحكم، وهو يومئذ والٍ على المدينة، وقد دُفنت في البقيع رضي الله عنها.
    ابن سعد: الطبقات الكبرى 8/116

    قال ابن عمر: وحدثني عبد الله بن أبي الأبيض عن أبيه قال: توفيت جويرية بنت الحارث زوج النبي صلى الله عليه وسلم في شهر ربيع الأول سنة ست وخمسين في إمارة معاوية، وصلى عليها مروان بن الحكم وهو يومئذ والي المدينة.

    توفيت في ربيع الأول سنة ست وخمسين.



    المصادر:

    الاستيعاب - المستدرك - المعجم الكبير -

    قديد: اسم موضع قرب مكة. انظر: ياقوت الحموي: معجم البلدان 4/313.
    ذات الجيش: موضع قرب المدينة، وهو وادٍ بين ذي الحليفة وبرثان. انظر:

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو يوسف ; 29th November 2010 الساعة 10:40 AM

  2. #2
    إدارة المنتدى
    علم الدولة:
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Mar 2010
    المشاركات: 951
    التقييم: 10
    العمل : طالب علم
    مقالات المدونة: 2

    أوسمة العضو

     

    ماشاء الله موضوع أكتر من رائع زادك الله علما وجزاك الله خير علي الموضوع

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

webune

flagcounter

احصائيات وترتيب الموقع


Free Page Rank Tool